الخميس، 17 مايو، 2012

فساد العقل المصرى .. كتب عماد هلال

فساد العقل المصرى

بعد الحوار الرائع لقمم من المبدعين مثل  الفنان خالد يوسف والكاتب بلال فضل وبينهم قامة فكريه مثل الكاتب محمد سلماوى .. مع محاور من نوعية خاصة مثل يسرى فوده
بالرغم من أن  هؤلاء العمالقة وحوارهم المهم جدا عن من يرشحونهم  وينتخبونهم من المرشحين للرئاسة
مثل المرشح  عبد المنعم ابو الفتوح  الذى يؤيده بلال فضل .. وحمدين صباحى يؤيده خالد يوسف وعمر موسى يؤيده محمد سلماوى .. مع حفظ الألقاب لهم جميعا 
شاهدت حوار من العيار الثقيل وكل يقدر مرشحه ويدفعه الى الأمام من خلال أرائهم وعرض أفضل مافيهم بوضوح وحجه قويه
الا انه وضح  للجميع بعد سخونة الحوار ان كلا منهم أصابه ما أصاب الإنسان المصرى البسيط .. فقد استطاع نظام حسنى مبارك ليس سرقة المال والأرض والمعادن فقط لاغير ..ولكن  استطاع بنجاح منقطع النظير .. أن يفسد عقل ووجدان هذه الأمة المصرية 
فلا يوجد فصيل سياسى  واحد نجا من هذا الفساد ويجب ان نعترف بهذا أولا إن أردنا الإصلاح
فلا اليساريين هم نفس اليساريين قبل مبارك ولا الوفديين ولا الجماعات الاسلاميه بما فيها السلفيين و الإخوان المسلمين .. الكل أصابه ما أصابه
أعود للحوار واندهش انه بعد  تطوره وسخونته لجئ كل من المحاورين الى أسلوب " لا تعيرنى ولا عيارك الهم طايلنى وطيلك "
ان انتقدت المرشح ابو الفتوح انه منتمى لجماعة الإخوان المسلمين .. رديت عليك وبسرعة أن مرشحك من الفلول أو لم يتخلص بعد من ناصريته
وان ذكرت نقيصة لحمدين صباحى ذكرت لك أحسن منها او أسوء عند أبو الفتوح أو عمرو موسى
قمة الطعن والمطالبة بالاعتزاز وتحول الحوار الى تقطيع .. حين انه كان يجب أن نفهم
ليه بلال فضل اختار أبو الفتوح ؟ وهو الذى لا يكف عن نقد وانتقاد التيارات الدينية فى مقالاته وتشهد عليه المعصرة  كل أربعاء فى جريدة الشروق ..  أو قآمه مثل الكاتب محمد سلماوى رئيس اتحاد كتاب مصر – يانهار اسود - اختار عمرو موسى وهل اختياره شخصى أم انه يمثل الاتحاد ؟
فحين انه من الطبيعى اختيار الفنان خالد يوسف اليسارى  لحمدين صباحى  مرشح اليسار أعتقد وأظن أنه أمر مفهوم
لكن لم يستطيع آيا منهم توصيل الفكرة ذاتها فى خطوط مستقيمة دون تهكم او سخريه
مؤلمه.. كما يفعل الدكتور البرادعى واذكره هنا لأوضح الفرق بين طرق تناول الحوار والتفكير المختلف عما نسمعه الان .
الدكتور البردعى متمكن من توصيل أفكاره فى يسر وسهوله ودقه دون تحمير العيون او تهديد بما اعرفه عن مرشحك "" فقصر ولم "" مثل ما فعله بلال فضل من أن حمدين كان له علاقة بصدام حسين و القذافى .. ياسلام نورت المحكمة وجبت التايهة  ياعم بلال .. ليس دفاع عن حمدين ولكن حينها كان صدام حسين ومعمر القذافى يمثلان القوه اليسارية فى المنطقة العربية  ويمكن فى العالم أجمع
والاثنين صدام والقذافى صنعت منهم  أمريكا أعداء وتسببت فى انهيارهم وتحولهم للاستبداد حتى تنقض عليهم
هذه الأمة  خرب  فيها أغلى شئ وهو العقل و تم تحويله للتفكير القبلى  فى ظل حكم مبارك وكأنك لا تدافع عن مرشح رئاسى تأمل أن يكون على صح ومستعد كطليعة من المفكرين والأدباء والفنانين  أن تضرب المثل وتغير رأيك أن كنت اقتنعت بمرشح أخر الى الدفاع عن رئيس القبيلة وتشويه المرشحين الآخرين ورميهم بماء النار  ان احتاج الأمر
تفكير مفيرس بفيروس نظام حسنى مبارك من العادلى حامى النظام البوليسى المستبد الى صفوت الشريف الذى جلس على عرش الإعلام  والميديا ربع قرن ومن ترزية القوانين أمثال فتحى سرور وخلافه الى الأفاقين أمثال  زكريا عزمى وأحمد عز وغيرهما من حمال مبارك وعلاء مبارك .
كيف ينجوا العقل منهم حتى لو كان عقل كتاب وفنانين كبار ..؟!!

لم ينجوا من هذا التفكير الا عقلين .. الدكتور البرادعى بحكم بعده عن هذا النظام لأطول فترة من الزمن فلم يحتك أو يمثلهم من قريب أو بعيد فظل عقله نقى ونقدى بما تمثله الكلمه من معانى
وشباب الثوار من الطليعة الذين خرجوا يوم 25 يناير حين كان من يتشدقون الآن بسجونهم ويطلبون الثمن من الشعب المصرى الذى لم يستفيد شئ من سجنهم كجماعه غير الخوف حين كان يراهم يركبون " البوكس " فرادى وجماعات .. أفراد منهم عاديين او قواد لهم  مسئولين   دون أى مقاومه تذكر.. ولكن العمل طول الوقت مع النظام  على مساومته  وتسويق ديمقراطيته الهشة  .. حررهم الثوار والشهداء الإبرار طليعة الثورة يوم 25 يناير .. المجد لهم .. أصحاب العقول السليمة .
           عمادعبد الحكيم هلال

هناك تعليق واحد:

  1. وانت ايضأ سيد "عماد" وقعت في نفس المشكله التي تنتقدها
    فقمت بالكتابه بشكل جيد جدا ويجب ان اشكرك اولا علي ماقمت بسرده وتفصيله عن ان القمم التي نتخذها قمم عقليه هي بالفعل دون مستوي عقل الشخص العادي وليس من يبحث بااستمرار ويقرأ ويقوم بتطوير ذاته ببرنامج خاص به يسير علي نهجه دون ان يستخدم لا العقول التي ذكرتها ولا اي عقول لاخرين ولا يكون ثقافته من الاعلام الفاسد بالفعل هوا فاسد وانا لا أثق بااي متحدث من المنتفعين من تردي مستوي العقل لاني جربت الكل ولله الحمد ...
    ثم وقعت في الخطأ اثناء سردك الجميل فوجهت الوم للشعب وقلت ان الدكتور البرادعي بما معناه له فضل عليكم لانه لم يشارك مع النظام السابق وهوا بعيد كل البعد عن ان يكون صاحب فضل فقد تركنا اكثر من ثلاثون عاما دون ان يتدخل مستمتعا بحياته في الوكاله الدوليه للطاقه يويعلم اولاده في المدارس الامريكيه المتقدمه وتركنا بين ثنايا النظام ثم عاد بعد ان انتهت حياته ليتشدق لنا بالديمقراطيه ثم تأتي انت لتقول لنا انه صاحب فضل عليكم وايضا قلت ان طليعه شباب الثوره لهم الفضل علي مصر وانا ايضا لا اوافقق الرأي في هذا من له الفضل فقط هوا من مات او اصيب وباقي العشرين مليون الذين نزلوا الي الميادين لان بدونهم لما نجحت الثوره في اسقاط رأس النظام اذا بحسبه بسيطه ستجد علي الاقل فرد من كل عائله صغيره او كبيره شارك في الثوره اذا ليس لاحد فضلا علي احد ..
    ثم طعنت في جماعه الاخوان المسلمين واتبعت نهج الاعلام والقمم التي تنتقدها انت في مقالك ولن اوضح لك شئ عن جماعه الاخوان المسلمين لانها ليست قضيتي .......
    واخيرا دعني اتسائل ماذا لو نجح عمرو موسي او احمد شفيق هل سيدعم الشعب الذي تتشدق عليه ثوره اخري بعد ان نجح الاعلام في اظهار الثوار بمظهر من لهم الفضل علي الشعب اعتقد ان الاجابه لا ...
    طه الخطيب

    ردحذف