الثلاثاء، 12 يونيو، 2012

1- زهور متساقطة من جروب حاورنى واقتلنى .. Ahmed Aladly & Aml Madyan

· · · · 2 hours ago

  • You, Aml Madyan and Rezo Legend like this.
    • Aml Madyan انتب بتلاقي الحاجات دي فين بس يأحمد
      2 hours ago · · 1
    • Ahmed Aladly الحاجه اليها تجعلك تبحثين ...
      2 hours ago · · 1
    • Aml Madyan
      أبحث عنها في أماكن رافقتني اليها
      اتوقع ان اجدها
      لكن لم أجدها.....ولم أجد أي أثر
      رحلت وذهبت أبحث في مكان آخر
      انطلقت الي هناك وشفتي تتمتم برجاء التمني
      ...تمنيت وعندما ذهبت هناك لم اجد شيء
      فعلمت انني استخدمت كل مبالغة الأماني
      فرحلت كالمره السابقه.....................
      2 hours ago · · 2
    • Ahmed Aladly
      تمطر...
      تمطر بشراهة...الشمس تبرح مكانها ,لا تريد لهذا التابلوه أن يتكرر متجانسا مع هذه الطبيعة
      تسقط كامل الأشياء المتشابهة في حنو:الشتاء و الغيم ,طفلان امام الشمس التي تحضنهما كثيرا و "بحنو" ...

      و أنا...

      أنسى ضيمها لي هذا الصيف؟أنسى ؟؟ لا ... !أحاول أن أنسى ؛فجرح الشمس حين يغور في شظاياي يرمدها و يرمِل حلمي الأول البطيء الكبرة ثم يرمي به مغادرا فرح الجرح المذبوح دون أن يكترث لجرمه و لو بنظرة خاطفة لهذا الجسد الذي اكتسب أكثر فأكثر فيروس الجنون...

      في كل مرة ألتقي فيها مع الصيف...
      2 hours ago · · 1
    • Aml Madyan في كل مره التقي فيها مع الصيف......ا اجد الشوق أعياني
      واشتاق لذاك المطر...حيث كنت اجمع قطراته لاصنع منها كوبا دافئا من الاحلام ..لارتشفه حتي ارتوي في أمسية سمر طويل.............
      2 hours ago · · 2
    • Ahmed Aladly
      بصوت خفيض .... لارتشفه حتي ارتوي في أمسية سمر طويل
      لكنه من زجاج .... يتعثر اللاشىء الكبير منه على قارعه الافواه
      والحناجر التى بترها النواح
      أنها الأرض المخمورة لخطيئة الكتابة وترتيلة الحروف الفاسقة ، لتائهين والمتسكعين والمشردين في الشوارع وتحت مصابيح الأعمدة وفي الأزقة آخر الليل إلا فجراً
      وأتت والحلم في عناق كطفل يعانق لعبة
      كمراهق يحضن وسادته ومن أعماق السبات
      تطفو ابتسامات الحلم لاواختلاجات الأسى
      على محياك
      أراقبك بكل صمت
      وجمود فمن يستطيع أن يوقظ الوهم
      about an hour ago · · 1
    • Emad Helal زهور متساقطة من جروب حاورنى واقتلنى .. Ahmed Aladly
      & Aml Madyan

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق