الجمعة، 3 يونيو، 2011

وجوه سنفتقدها

وجوه سنفتقدها

هناك وجوه فى وزارة تسيير الاعمال او الوزارة المؤقتة ستغيب بعد الانتخابات القادمة – لو حصل انتخابات وفى ظنى وبعض الظن إثم أن الانتخابات القادمة سوف تؤجل – المهم.. هذه الوجوه الصادقة التى لم تلوث ، وتعبر عن أغلب المصريين من الفقراء والمهمشين ، الذين أحبوهم وأحسوا معهم بالأمان كل ما تطل عليهم وجوههم ، لن تكون لهذه الوجوه دور فى الوزارة الجديدة ،من هؤلاء على سبيل المثل رئيس الوزراء د . عصام شرف و د. جودة عبد الخالق ،وبالتأكيد لهم اسهمات وقد وضعوا خطط وبرامج فى ظل الوضع الحالى لحل المشكلات التى تواجهنا فى هذه المرحلة الحرجة = أنا شكلى زى أصحاب الحزن القديم وكأنى بقول مافيش بديل ، وليس فى الامكان أفضل مما كان- لأ طبعا .. هناك الأفضل دائما ، ومصر ولادة .. بس خوفى اننا نبدأ من أول السطر تانى بعد تركهم للوزارة وعلى سبيل المثل ربما يتولى حقيبة وزارة التضامن وزير اخوانى أو وفدى .. مثلا .. وبالضرورة سياساته وتصوراته لوزارة التضامن مختلفة عن التوجهات اليسارية لفكر دكتور جودة .. عندها سوف تكون الصدمة ، وغير وبدل وكله على حساب الناس ، أيضا قل هذا عن سياسة رئيس الوزراء ،ووزارة الخارجية التى وقعنا فى حالة حيص بيص بعد خروج د. نبيل العربى ودفعه تجاه جامعة الدول العربية ، وبالمناسبة هى كيان غير شارع جامعة الدول العربية اللى يمكن أهم من الكيان ذاته .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق