الاثنين، 22 فبراير، 2010

ذكرى الوحدة العربية بين مصر وسوريا




: "لقد بزغ أمِل جديد على أفق هذا الشرق، إنّ دولة جديدة تنبعث فى قلبه، لقد قامت دولة كبرى فى هذا الشرق ليست دخيلة فيه ولا غاصبة، ليست عادية عليه ولا مستعدية، دولة تحمي ولا تهدّد، تصون ولا تبدّد، تقوى ولا تضعف، توحّد ولا تفرّق، تسالم ولا تفرّط، تشدّ أزر الصديق، تردّ كيد العدو، لا تتحزّب ولا تتعصّب، لا تنحرف ولا تنحاز، تؤكّد العدل، تدعم السلام، توفّر الرخاء لها، لمن حولها، للبشر جميعاً، بقدر ما تتحمل وتطيق".

بهذه الكلمات الخالده للوحده بين مصر وسوريا قال الزعيم الخالد جمال عبد الناصر التى قامت فى 22فبراير 1958 واستمرت حتى 28 سبتمبر 1961ولنا أن نحيى هذه الذكرى الرائعة التى عاشها الشعبين المصرى والسورى

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق